المواطنة والمسؤولية مقاربات علمية في حوار الليلة الرمضانية بنادي المسؤولية بالظهران

المواطنة والمسؤولية مقاربات علمية في حوار الليلة الرمضانية بنادي المسؤولية بالظهران
متابعات - اخبار الشرقية

لم تكن الليلة الرمضانية التي توجها حضورا صاحبة السمو الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي آل سعود بنادي المسؤولية الاجتماعية بمدرسة الأمير فهد بن سلمان الابتدائية بالظهران أمس “الاربعاء” عابرة أو عاجلة إنما جاءت مؤكدة على ذلك البناء العميق في كيفية المساهمة ببناء نشء مسؤول مدرك قادر على ترجمة الرؤية الوطنية الطموحة 2030 بمهارات القرن الواحد والعشرين .

ليلة تاريخية تمركزت على محور رفيع المستوى يتجه نحو تمكين المسؤولية الاجتماعية في رفع مستوى تحمل المواطن للمسؤولية لبناء فرد مسؤول تجاه وطنه ومجتمعه حيث شهدت الليلة الرمضانية المميزة فقرات وفعاليات متنوعة نالت إعجاب الحضور وتركت أثرا وبصمة في قلوب الجميع شارك فيها الطالبات بفقرات هادفة لتنمية المهارات والوعي التي تخدم المجتمع ليصبح أثرها فاعلاً بين أوساط الطالبات .
صاحبة السمو الاميرة عبير بنت فيصل في حديثها وقفت عند مواطن محورية تتعلق بماهية القيم التي يعتمد النادي في توظيفها منها الاحترافية والمبادرة والتميز والمسؤولية والشراكة والشفافية ومدى تطابق التوجه الاستراتيجي مع رؤية عمل النادي الذي جعل رسالته تترسخ في تقديم برامج صيفية جذابة تعتمد على مبادئ الترويح والتعلم والمرح بهدف تحقيق الشخصية المسؤولة نحو ذاتها ومجتمعها.

واضافت بأن النادي يسعى في هدفه الجوهري تحقيق رؤية المملكة 2030 التي تخدم دور الشباب والفتيات في نهضة البلاد ومساهمتهم في تفعيل البرامج والمبادرات التي تخاطب العقل وتستخرج المكنون الإبداعي وتعمل على التدريب .

كما جاء حديثها مثمناً لتلك الانجازات الكبيرة التي حققها النادي خلال السنوات الماضية حيث انعكست هذه الجوانب الايجابية الكبيرة في تفعيل دور التخصصات العلمية والتعرف على التطبيقات المهارية إلى جانب إسهام إدارة تعليم المنطقة الشرقية في هذا المحور مؤكدة سموها بأن استثمار فراغ الاجازات يعود نفعاً على شباب الوطن.

وأشارت الاميرة عبير أن من أهم أدوار النادي الصيفي للمسؤولية الاجتماعية نشر ثقافة المسؤولية الاجتماعية بقالب مفيد وممتع خلال إجازة الصيف .

وأستغرضت لولوه الشمري الأمين العام لمجلس المسؤولية الاجتماعية ومديرة النادي الدور الكبير الذي بناه النادي في دعم مسيرة المسؤولية الاجتماعية في المنطقة الشرقية ومدى الأثر الإيجابي على طالبات النادي ، مضيفة أن حرص تواجد صاحبة السمو الاميرة عبير بنت فيصل ومشاركة الطالبات والأمهات يمثل منهج وفاء وتقدير لكل من قدم وبذل في رفع سقف المسؤولية الاجتماعية.

والمحت الشمري بأن توجيهات سموها ذات أهمية بالغة في الاهتمام بالنشء وفق رؤية واضحة ، وأهداف محكمة تعمل على السير بأبنائنا نحو المنهج السليم الصحيح ، وكذلك تناغمها وتوافقها وانسجامها مع رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020 .

وأكدت الشمري في ثنايا كلمتها أن المجتمع معطاء حيث نأمل بصناعة الفرق من خلال النادي وأحداث المنجزات التي تشهد على حجم الدعم والرعاية، ونجاح التخطيط، وحسن الإدارة، وجودة المخرج فلغة الأرقام تشهد وهي أبلغ تأكيد، وأدل دليل هو ذلك الإقبال هذا العام منقطع النظير من الطالبات حيث بلغ العدد على ما يربو 800 طالبة لثقة المجتمع وأولياء الأمور بما يقدمه النادي وأصبحت برامجنا ومسابقاتنا شاهد عيان نفتخر به ونفاخر به .

وعرجت الشمري في كلمتها بالقول بأن وزارة التعليم حددت ثمانية أهداف في برنامج التحول الوطني 2020 للتعليم في المملكة وبما أن نادي المسؤولية الاجتماعية مترجم للهدف الثامن من أهداف برنامج التحول الوطني 2020 والذي أتى نصه بضرورة العمل على زيادة عدد الطلاب المشاركين في خدمات الأندية من نسبة 15 في المئة الى 55 في المئة حيث لن يتحقق ذلك إلا عن طريق زيادة عدد الأندية مشيرة إلى أن نادي المسؤولية الاجتماعية استقبل 5 أضعاف العدد الحالي واعطي صلاحيات اشمل وهذا مرده للثقة التي منحتها الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية لإدارة النادي لتفعيل البرامج والفعاليات مع الشكر والتقدير لسعادة المدير العام الدكتور ناصر الشلعان على جهوده في دعم النادي ومساندته وكذلك بقية الأندية الاخرى.
وقالت الشمري أن سر تعلق الطالبات بنادي نحن الفرق نادي المسؤولية الاجتماعية لا يتجاوز أيمانهن بأننا هنا لإسعادهن وأسعادهن فقط.

هذا وقد أطلق النادي سبعة برامج لاقت اقبالا كبيرا من الطالبات، وتتمثل بمبادرات مجلس المسؤولية الاجتماعية بتجربة جديدة كبرنامج” نقوش الشرقية” وهو برنامج يعزز الهوية الوطنية عامه من تأصيل الثقافة الفنية بالفنون ، وبرنامج” أرض ورضا” والذي يعنى بتحسين المشهد الحضاري في مدن المنطقة الشرقية ويعطي الطالبات من الابتكار وتأهيل الاراضي ، وبرنامج” التميز العربي” والذي يتميز بتمكين الشباب والشابات من تحقيق المستوى العالي من التميز على المستوى الشخصي والعملي من خلال برنامج تدريبي ، وبرنامج “نون” والذي يسهم بتمكين المرأة في مجالات وتخصصات جديدة في مجالات سوق العمل ويعمل على رفع سقف الوعي لدى الفتاة، وبرنامج “الهندسة المعمارية” والذي ينمي تنمية فكر المعماري الابداعي من تقديم مجالات جديدة واهتمامات جديدة للطالبات ، وبرنامج “رؤيتانا شبابانا” الذي يعتمد على بناء جل قادر على ترجمة رؤية المملكة 2030 والتعرف على المواطنة الحقه لطالبة ، وبرنامج “انا مسؤول” والذي يدعم مجال التطوع المسؤول بالقيم والتدريب ، وبرنامج” سفراء المسؤولية” وهو برنامج يعد سفراء متميزين بحس المسؤولية للمنطقة من خلال تحقيق مبادئ المواطنة الصالحة الفاعلة لخدمة المجتمع ، وبرنامج “خطوة قدام ” الذي يمكّن الطالبة من اكتساب عدة مهارات في ذات الوقت ،وبرنامج ” تصاميم الازياء” والذي يقدم بدعم الافكار الابداعية والمهارات الإنتاجية في مجال الموضة والازياء التي تلائم سوق العمل.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>